ورشة عمل في نادي يعبد الرياضي بعنوان "حقوق ومكانة النساء في المجتمع العربي – تأثير السياسة والشريعة"

 قام المركز الفلسطيني للدراسات وحوار الحضارات بعقد ورشة عمل في نادي يعبد الرياضي بعنوان "حقوق ومكانة النساء في المجتمع العربي – تأثير السياسة والشريعة" حيث كان المتحدث الرئيسي الباحث أحمد أشقر وأدار النقاش رئيس النادي السيد سليم أبو شملة.

وقد تناول النقاش عدة محاور أهمها:

  • رواد التنوير وحرية النساء
  • المساواة في العقيدة
  • المساواة في الشريعة والحياة العامة
  • تقلد المناصب في الحياة العامة
  • شهادة النساء في المحاكم

كما تحدث السيد أشقر عن نضال النساء الفلسطينيات وأضاف أنه يكثر في الأدبيات النسائية منذ احتلال عام 1948 إلى ترسخّ نظام أوسلو ومفاهيمه في أواخر تسعينات القرن الماضي فكرة دمج حقوق النساء بالتحرر الوطني، إلا أن المشروع السياسي طغى بالتالي على حقوقهن.

 كم تم عرض الأفكار المذكورة للنقاش الذي حضره عدد من النساء والفتيات أكبر من الرجال لأهميته بالنسبة لهن.

وأخيرا تم رفع توصيات أهمها:

  • تعزيز قيم الحداثة في ما يخص الحقل النسوي عن طريق تدريس مكانة النساء في فكر الحداثة.
  • على المجتمع اعتبار حضور النساء كما يرغبن في الحيّز العام إنجازا مجتمعياً.
  • على السلطة تدعيم مكانة المرأة في المجتمع.