كلية التكنولوجيا والعلوم التطبيقية بفرع جامعة القدس المفتوحة بالخليل يعقد ورشة حول الاستخدام الهادف لشبكات التواصل الاجتماعي

عقدت كلية التكنولوجيا والعلوم التطبيقية بفرع جامعة القدس المفتوحة بالخليل ورشة عمل عن الاستخدام الهادف لمواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الأمان، وذلك بالتعاون من المركز الفلسطيني للدراسات وحوار الحضارات، وذلك يوم السبت الموافق 2/2/2019.

وحضر الورشة المساعد الأكاديمي في الفرع أ. ماجد أبو ريان، ومدير المركز الفلسطيني للدراسات وحوار الحضارات د. وليد الشوملي، ومن مؤسسة "فريدريتش نيومان" مدير مكتب المؤسسة في القدس يولي واكر، ومدير دائرة فلسطين أ. سليمان أبو دية، ومسؤول الأنشطة أ. بلال الشيخ علي، وأعضاء هيئة التدريس في كلية التكنولوجيا والعلوم التطبيقية في الفرع، ومدربي الورشة د. حمزة مجاهد وأ. ابراهيم ملحم وعدد كبير من الطلبة.

وافتتح الورشة المساعد الأكاديمي أ. أبو ريان مرحباً بالضيوف والطلبة ناقلاً تحيات أ. د. يونس عمرو رئيس الجامعة، ومعبراً عن تقديره البالغ لأهمية مثل هذه الورش لما تحمله من توضيح لكيفية استخدام وسائل التواصل الاجتماعي والتدرب على المخاطر المترتبة على سوء الاستخدام، كما أشاد إلى أهمية هذه الوسائل في نقل المعرفة والاستفادة منها على الصعيد الأكاديمي والاجتماعي والسياسي والثقافي.

وتحدث واكر عن دور المؤسسة في تعزيز القيم الإيجابية وعن أهمية وسائل التواصل الاجتماعي في نشر القيم الإيجابية التي تعزز الحرية والديمقراطية، وعلى تعزيز التعاون الألماني الفلسطيني في شتى المجالات، وشكر الجامعة على حسن التعاون معهم فغي تنفيذ هذا النشاط.

وكانت محاور الورشة تتمركز على ما هو التواصل الاجتماعي وتقبل شركات شبكات التواصل وانتشارها والتهديدات الأمنية والمخاطر من حيث الوصول الى معلومات خاصة بالاضافة الى جوانب الخصوصية وكيف تحمي نفسلك ونصائح للأمان والترويج الهادف والابتعاد عن الإشاعة.

وفي نهاية الورشة دار نقاش تفاعلي بين المدربين والطلبة المشاركين في الورشة.