ورشة عمل حول الليبرالية في فلسطين وإسرائيل ونقاط التقاطع بينهما

قام المركز الفلسطيني للدراسات وحوار الحضارات بالتعاون مع مؤسسة فريدريش ناومان الألمانية بعقد ورشة عمل حول الليبرالية في فلسطين وإسرائيل ونقاط التقاطع بينهما. وتحدث في الورشة التي انعقدت في الرابع من شهر أيار الحالي 2019 في نادي طوباس الرياضي الكاتب والباحث أحمد أشقر عن التطورات الليبرالية الاجتماعية والاقتصادية والخصخصة خاصة مع تولي حزب الليكود دفة القيادة في إسرائيل عام 1977 .

كما تحدث عن عدم المساواة وتكافؤ الفرص بين العرب واليهود في اسرائيل.

ثم تحدث الكاتب والباحث عماد موسى عن الليبرالية في الجانب الفلسطيني حيث ذكر عدة مواد في القانون الاساسي الفلسطيني التي تحتوي على أبعاد ليبرالية. فقد ذكر على سبيل المثال المادة 9 في القانون الاساسي حول عدم التمييز بين المواطنين وكذلك المواد 10 و 11 وايضا مادة 19 التي تتحدث عن حرية الرأي والتعبير . كما تحدث عن المادة 21 التي تكفل حرية النشاط الاقتصادي.

وفي نهاية الورشة تم نقاش عميق وفعال بين الحضور والمتحدثين حول العديد من القضايا وأهمها التمييز الذي يمارس على العرب داخل إسرائيل.