ورشة عمل في مركز مؤسسة إبداع في مخيم الدهيشة "التطرف في فلسطين: الأسباب والحلول"

عقد المركز الفلسطيني للدراسات وحوار الحضارات ورشة عمل في مركز مؤسسة إبداع في مخيم الدهيشة في بيت لحم.

وكان المتحدث الرئيسي في الندوة التي كانت بعنوان " التطرف في فلسطين: الأسباب والحلول" المحاضر والباحث أسامة الجعفري يعاونه الاستاذ رائد الأحمر، حيث شارك فيها عدد من المهتمين الشباب والشابات الذين أبدوا اهتماما بالغا بالموضوع وأثروا النقاش في مداخلاتهم وأسألتهم.

وقد تطرق المحاضر إلى مفهوم التطرف وكذلك الأشكال المتعددة للتطرف مثل التطرف اللفظي، والتطرف المجتمعي، والتطرف الديني. كما ناقش عناصر التطرف وسمات الأفراد المتطرفين، وتأثير التطرف على النسيج المجتمعي وأن التطرف ظاهرة خطيرة في المجتمع.

كما عرض المحاضر عدة أسباب للتطرف منها الفكر السائد، والإخفاق في العائلة والمجتمع، والشعور بالضحية، وكذلك الأوضاع السياسية القلقة. وتوصل المشاركون الى استنتاجات أن هناك تطرف فردي ومجتمعي، وأنه ليس من الضرورة أن يرتبط التطرف بالفكر السائد، وأن المشكلة تكمن في أن القانون يعاقب فقط على الارهاب كونه فعل إجرامي في حال أن التطرف بالفكر ولا يعاقب عليه القانون.

ثم رفع المشاركون بعض التوصيات أهمها عقد المزيد من هذه الندوات وكذلك إدخال محاربة الإرهاب في المناهج المدرسية، وأنه تقع على عاتق مؤسسات المجتمع المدني مسؤولية كبيرة في محاربة التطرف من خلال عقد ورشات العمل التوعوية والمؤتمرات وكذلك إشراك الإعلام بقوة في محاربة التطرف.